advertise1
advertise1

محافظ البنك المركزى يلتقى مستثمرى شرم الشيخ غدا لبحث منحهم قروضا لحل مشاكلهم

* تم النشر بواسطة "محمد نبيل"(السبت ، 24 ديسمبر 2016 - 11:42 ص)
محافظ البنك المركزى يلتقى مستثمرى شرم الشيخ غدا لبحث منحهم قروضا لحل مشاكلهم

يعقد طارق عامر، محافظ البنك المركزى، لقاءً غدا الأحد مع مستثمرى شرم الشيخ بدعوة من اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، وهشام على رئيس جمعية مستثمرى السياحة بالمحافظة، لبحث منح قروض للمستثمرين لتجديد وصيانة الفنادق. 
يشارك فى اللقاء المرتقب محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فوده وقيادات البنوك العامة والاستثمارية وعدد كبير من مستثمرى السياحة من أصحاب الفنادق والقرى السياحية بشرم الشيخ. 

قد كان صرح هشام على، رئيس جمعية مستثمرى جنوب سيناء، فى وقت سابق إنه يجب حصول فنادق شرم الشيخ على قروض من البنوك لإجراء عمليات الصيانة والتطوير فى أسرع وقت ممكن. 

وأضاف رئيس جمعية مستثمرى جنوب سيناء، أن معظم الفنادق بمدينة شرم الشيخ فى حالة يرثى لها وتحتاج إلى قروض تشغيل عاجلة وسريعة للصيانة والتطوير وإعادة الهيكلة من جديد بعد أن تعرضت لأسوأ أزمة فى تاريخ السياحة حتى الآن. 

وأشار إلى أن كل الفنادق لديها التزامات شهرية تقدر بعشرات الملايين، مثل أجور العمالة التى لم يتم تسريحها حتى الآن رغم الظروف الصعبة التى يمر بها القطاع، وكذا مصاريف التشغيل الأخرى المتمثلة فى صيانة الحدائق المحيطة بالفنادق "اللاند اسكيب"، بالإضافة إلى المصاريف الشهرية الخاصة بفواتير الكهرباء والمياه والصرف الصحى والضرائب، وغيرها من الالتزامات الضرورية التى تصر الجهات الحكومية على المطالبة بها رغم الظروف الصعبة التى يمر بها قطاع السياحة. 

ولفت إلى أن المستثمرين المصريين يعانون منذ فترة طويلة من ركود السياحة، ولن يستطيعوا فى الوقت الحالى ضخ استثمارات جديدة، حتى إن عدد الفنادق المغلقة بلغت 100 فندق من إجمالى 216 فندقا بشرم الشيخ. 

وحول تأثير الأحداث الإرهابية على معدلات السياحة بشرم الشيخ، أكد هشام على، أنه حتى الآن ليس هناك تأثير لها على معدلات السياحة بالمدينة، والتى وصلت معدلات الإشغال بها 12% فقط وهى نسبة منخفضة جداً خلال موسم أعياد الميلاد مقارنة بالأعوام الماضية، مضيفا: "إلا أن الأحداث نفسها أثرت على العاملين بالسياحة نفسياً". 

وأضاف أن سبب عدم عودة السياحة لمصر حتى الآن وراءه دوافع سياسية، وليست أمنية كما يتردد، مضيفا: "نواجه عقوبات اقتصادية غير معلنة من بعض الدول الكبرى، ولا نعلم سببها إلا أن القادة فى مصر يحاولون حل الأمر، ونأمل فى القريب العاجل حلها وعودة السياحة لمصر". 
 

اقرأ أيضا .....
أضف تعليق .....

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على شرم بوست، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من شرم بوست

advertise3

تابعنا

القائمة البريدية

اشترك فى قائمتنا البريدية ليصلك كل ما هو جديد

شارك برأيك

هل سيأثر تفجير الكنيسة البطرسية على السياحة بشرم الشيخ؟
نعم
لا
ربما
advertise4
advertise2
advertise1