advertise1
advertise1

ماذا قالت الصحافة البريطانية عن شرم الشيخ والسياحة بها

* تم النشر بواسطة "أسماء رضا"(الاثنين ، 13 يونيو 2016 - 12:55 م)
ماذا قالت الصحافة البريطانية عن شرم الشيخ والسياحة بها

عنونت جريدة الميرور البريطانية عنوان مقالها عن الشرم الشيخ "بان سقوط طائرة مصر للطيران الشهر الماضى ممكن ان يكون المسمار الاخير فى نعش صناعة السياحة المصرية". 
EgyptAir flight MS804 crash may be final nail in coffin for Egypt's tourism industry
وقالت فى صدر مقالها على الرغم من ان مدينة شرم الشيخ من اكثر المدن السياحية شهرة بفضل شواطئها الجميلة وفرص الغوص المتعددة هناك الا انها عانت كثيرا فى الفترة الاخيرة من نقص السياحة الوافدة إليها.
وازداد الامر سوءا خاصة بعد سقوط طائرة مصر للطيران الشهر الماضى والتى كانت قادمة من باريس والتى لم يعرف حتى الآن السبب الرئيسى وراء سقوطها. ولكن من المؤسف ان المؤشرات الأولية تشير إلى احتمالية وجود عمل ارهابى يستهدف كلا من مصر وفرنسا وكانت الضحية مرة أخرى عدد غير قليل من الناس الابرياء.
واضافت ان صناعى السياحة والعطلات فى بريطانيا كانوا لفترة طويلة من اشد الناس انجذابا للمعالم السياحية العظيمة التى تمتع بها مصر كالاهرامات ووادى الملوك بالاضافة الى الرحلات النيلية بين الاقصر واسوان والتى تضيف طابع من الاسترخاء على مستقليها. ولا يمكن ان ننسى الجو المعتدل المشمس خاصة فى المدن الواقعة على البحر الاحمر كشرم الشيخ والغردقة. 
واختمت مقالها بانه من المحزن الحالة السيئة التى تمر بها مكان رائع مثل مصر متمنية ان يعمل الجميع للقضاء على التهديدات الارهابية حتى ترجع السياحة إلى اوجها وان لا تتأثر الطبقة العمالة فى السياحة اكثر من ذلك حيث تعد السياحة موردا هاما فى الاقتصاد المصرى.
بينما جاء عنوان مقال جريدة الديلى الميل البريطانية الشهيرة عن شرم الشيخ "ان حادثة طائرة مصر للطيران اركعت شرم الشيخ فانخفضت اسعار الغرف فى الفنادق من المئات إلى اقل من 18 جنيها انجليزيا لليلة"
EgyptAir crash has brought Sharm el-Sheikh 'to its knees' with hotel rooms costing hundreds slashed to as little as £18
واشارت الى ان الغرفة فى فندق كراديسون بلو اصبحت فقط بــ 18 جنيها انجليزيا لليلة للغرفة وان المنتجعات السياحية فى شرم اصبحت فارغة وان هناك من يحذر صناعى السياحية والعطلات فى بريطانيا من مخاطر عمل اى تعاقدات سياحية فى الوقت الحالى.
وتكلمت عن المشاكل التى وقعت فيها السياحة فى مصر منذ سقوط الطائرة الروسية بنهاية العام الماضى والتى ازدادت بالحادثة الاخيرة لطائرة مصر للطيران القادمة من باريس. الامر الذى حث مديرى الفنادق وخاصة الخمس النجوم إلى تخفيض اسعار الاقامة لكى تناسب العرض والطلب فى السوق السياحى.
وصرح الخبير السياحى بوب اتكينسون ان الاسعار اصبحت منخفضة جدا حيث اختفى السوق الروسى من المشهد والذى كان يعد الاكبر من حيث عدد السياح بجانب توقف كل الرحلات المباشرة من بريطانيا.
واضاف على الرغم من ان ألمانيا مؤخرا اعلنت عودة الطيران مرة اخرى الا ان معدلات الاشغال فى الفنادق مازالت منخفضة جدا وعلى اثرها تم تسريح الكثير من العمالة المدربة.
بيننا قالت الدكتورة موركاباتى المتخصصة فى مثل هذه الشئون ان مصر يجب ان تعمل على التواصل الجيد بصناعة السياحة والاعلام والرأى العام من اجل ان تعيد بناء الثقة المفقودة والمطلوبة جدا فى هذا المجال.
واضافت ان تخفيض الاسعار ليس هذا هو الحل فى جلب السياحة مرة اخرى الى شرم الشيخ وان كان هذا هو نتيجة طبيعية لما تمر به المدينة الآن من ظروف.
واخير قالت جريدة الاندبنديت البريطانية فى عنوانها "مصر تخسر ما يوازى المليار والنصف من الجنيهات شهريا بسبب حظر الطيران إليها"
Egypt losing £120m a month as UK's Sharm el-Sheikh flight ban continues
واشارات الى ان عدد السياح الوافدين إليها انخفض بنسبة 85 % مقارنة بالفترات السابقة من العام الماضى . واشارات الى ان التحذيرات البريطانية الرسمية ضد السفر إلى شرم الشيخ مازالت مستمرة الى يومنا هذا.
وتسائلت من الذى ان يمكنه ان يحدد من وراء سقوط الطائرة الروسية العام الماضى ولماذا النتائج الدقيقة لم تظهر حتى الآن حتى نعمل على تجنب اسبابها ومحاسبة مرتكبوها. الامر الذى يترتب عليه بكل تأكيد حالة من الركود الشديد فى هذه المدينة الساحرة والتى طالما كانت من اشهر المدن السياحية على مستوى العالم.

أضف تعليق .....

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على شرم بوست، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من شرم بوست

advertise3

تابعنا

القائمة البريدية

اشترك فى قائمتنا البريدية ليصلك كل ما هو جديد

شارك برأيك

هل سيأثر تفجير الكنيسة البطرسية على السياحة بشرم الشيخ؟
نعم
لا
ربما
advertise4
advertise2
advertise1